قرآن مجيد

سورة يس
[اردو ترجمہ محمد جوناگڑھی]
ابواب فہرست میں اپنا مطلوبہ لفظ تلاش کیجئیے۔
تفسیر آيات نمبر
بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـنِ الرَّحِيمِ﴿﴾
شروع کرتا ہوں اللہ تعالٰی کے نام سے جو بڑا مہربان نہایت رحم کرنے والا ہے۔
--
يس﴿1﴾
يس
یٰس۔ (1)
1
والقرآن الحكيم
2
إنك لمن المرسلين
3
على صراط مستقيم
4
تنزيل العزيز الرحيم
5
لتنذر قوما ما انذر آباؤهم فهم غافلون
6
لقد حق القول على اكثرهم فهم لا يؤمنون
7
إنا جعلنا في اعناقهم اغلالا فهي إلى الاذقان فهم مقمحون
8
وجعلنا من بين ايديهم سدا ومن خلفهم سدا فاغشيناهم فهم لا يبصرون
9
وسواء عليهم اانذرتهم ام لم تنذرهم لا يؤمنون
10
إنما تنذر من اتبع الذكر وخشي الرحمن بالغيب فبشره بمغفرة واجر كريم
11
إنا نحن نحيي الموتى ونكتب ما قدموا وآثارهم وكل شيء احصيناه في إمام مبين
12
واضرب لهم مثلا اصحاب القرية إذ جاءها المرسلون
13
إذ ارسلنا إليهم اثنين فكذبوهما فعززنا بثالث فقالوا إنا إليكم مرسلون
14
قالوا ما انتم إلا بشر مثلنا وما انزل الرحمن من شيء إن انتم إلا تكذبون
15
قالوا ربنا يعلم إنا إليكم لمرسلون
16
وما علينا إلا البلاغ المبين
17
قالوا إنا تطيرنا بكم لئن لم تنتهوا لنرجمنكم وليمسنكم منا عذاب اليم
18
قالوا طائركم معكم ائن ذكرتم بل انتم قوم مسرفون
19
وجاء من اقصى المدينة رجل يسعى قال يا قوم اتبعوا المرسلين
20
اتبعوا من لا يسالكم اجرا وهم مهتدون
21
وما لي لا اعبد الذي فطرني وإليه ترجعون
22
ااتخذ من دونه آلهة إن يردن الرحمن بضر لا تغن عني شفاعتهم شيئا ولا ينقذون
23
إني إذا لفي ضلال مبين
24
إني آمنت بربكم فاسمعون
25
قيل ادخل الجنة قال يا ليت قومي يعلمون
26
بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين
27
وما انزلنا على قومه من بعده من جند من السماء وما كنا منزلين
28
إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم خامدون
29
يا حسرة على العباد ما ياتيهم من رسول إلا كانوا به يستهزئون
30
الم يروا كم اهلكنا قبلهم من القرون انهم إليهم لا يرجعون
31
وإن كل لما جميع لدينا محضرون
32
وآية لهم الارض الميتة احييناها واخرجنا منها حبا فمنه ياكلون
33
وجعلنا فيها جنات من نخيل واعناب وفجرنا فيها من العيون
34
لياكلوا من ثمره وما عملته ايديهم افلا يشكرون
35
سبحان الذي خلق الازواج كلها مما تنبت الارض ومن انفسهم ومما لا يعلمون
36
وآية لهم الليل نسلخ منه النهار فإذا هم مظلمون
37
والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم
38
والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم
39
لا الشمس ينبغي لها ان تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون
40
وآية لهم انا حملنا ذريتهم في الفلك المشحون
41
وخلقنا لهم من مثله ما يركبون
42
وإن نشا نغرقهم فلا صريخ لهم ولا هم ينقذون
43
إلا رحمة منا ومتاعا إلى حين
44
وإذا قيل لهم اتقوا ما بين ايديكم وما خلفكم لعلكم ترحمون
45
وما تاتيهم من آية من آيات ربهم إلا كانوا عنها معرضين
46
وإذا قيل لهم انفقوا مما رزقكم الله قال الذين كفروا للذين آمنوا انطعم من لو يشاء الله اطعمه إن انتم إلا في ضلال مبين
47
ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين
48
ما ينظرون إلا صيحة واحدة تاخذهم وهم يخصمون
49
فلا يستطيعون توصية ولا إلى اهلهم يرجعون
50
ونفخ في الصور فإذا هم من الاجداث إلى ربهم ينسلون
51
قالوا يا ويلنا من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون
52
إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم جميع لدينا محضرون
53
فاليوم لا تظلم نفس شيئا ولا تجزون إلا ما كنتم تعملون
54
إن اصحاب الجنة اليوم في شغل فاكهون
55
هم وازواجهم في ظلال على الارائك متكئون
56
لهم فيها فاكهة ولهم ما يدعون
57
سلام قولا من رب رحيم
58
وامتازوا اليوم ايها المجرمون
59
الم اعهد إليكم يا بني آدم ان لا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين
60
وان اعبدوني هذا صراط مستقيم
61
ولقد اضل منكم جبلا كثيرا افلم تكونوا تعقلون
62
هذه جهنم التي كنتم توعدون
63
اصلوها اليوم بما كنتم تكفرون
64
اليوم نختم على افواههم وتكلمنا ايديهم وتشهد ارجلهم بما كانوا يكسبون
65
ولو نشاء لطمسنا على اعينهم فاستبقوا الصراط فانى يبصرون
66
ولو نشاء لمسخناهم على مكانتهم فما استطاعوا مضيا ولا يرجعون
67
ومن نعمره ننكسه في الخلق افلا يعقلون
68
وما علمناه الشعر وما ينبغي له إن هو إلا ذكر وقرآن مبين
69
لينذر من كان حيا ويحق القول على الكافرين
70
اولم يروا انا خلقنا لهم مما عملت ايدينا انعاما فهم لها مالكون
71
وذللناها لهم فمنها ركوبهم ومنها ياكلون
72
ولهم فيها منافع ومشارب افلا يشكرون
73
واتخذوا من دون الله آلهة لعلهم ينصرون
74
لا يستطيعون نصرهم وهم لهم جند محضرون
75
فلا يحزنك قولهم إنا نعلم ما يسرون وما يعلنون
76
اولم ير الإنسان انا خلقناه من نطفة فإذا هو خصيم مبين
77
وضرب لنا مثلا ونسي خلقه قال من يحيي العظام وهي رميم
78
قل يحييها الذي انشاها اول مرة وهو بكل خلق عليم
79
الذي جعل لكم من الشجر الاخضر نارا فإذا انتم منه توقدون
80
اوليس الذي خلق السماوات والارض بقادر على ان يخلق مثلهم بلى وهو الخلاق العليم
81
إنما امره إذا اراد شيئا ان يقول له كن فيكون
82
فسبحان الذي بيده ملكوت كل شيء وإليه ترجعون
83